اتفاقية تعاون بين جامعة العلوم والتكنولوجيا و وزارة الشؤون البلدية

اتفاقية تعاون بين جامعة العلوم والتكنولوجيا و وزارة الشؤون البلدية

وقّعت جامعة العلوم والتكنولوجيا اليوم الثلاثاء ووزارة الشؤون البلدية اتفاقية تعاون تهدف إلى رفع القدرات المؤسسية للعاملين في قطاع البلديات وأعضاء المجالس المنتخبة.

وتهدف الاتفاقية التي وقّعها وزير الشؤون البلدية المهندس وليد المصري، ورئيس الجامعة الدكتور عمر الجراح ، إلى الاستفادة من خبرات المصادر البشرية في تنمية وتطوير مهارات الموظفين في البلديات والهيئات المنتخبة، وتزويدهم بالمهارات والمعارف التي تمكّنهم من القيام بأدوارهم بكفاءة وفاعلية.
وتنصّ الاتفاقية على رفع القدرات المؤسسية للعاملين في قطاع الشؤون البلدية وتأهيلهم عبر إلحاقهم ببرامج تدريبية في المجالات الفنية والإدارية والمالية المتعلقة بالعمل البلدي.
وأوضح المصري أن الاتفاقية التي تستمر سنتين تهدف إلى تأهيل كوادر البلديات والمجالس المنتخبة عبر إلحاقهم ببرامج تدريبية تنظمها الجامعة، وتشمل كافة جوانب أعمال القطاع البلدي، وأن الوزارات أعدّت برامج تأهيل لكافة كوادر البلديات، تشمل كافة التخصصات والأمور الفنية كالعطاءات، والأتمتة والحوسبة، ما يترتب عليه وجود كوادر مؤهلة للتعامل مع تلك البرامج الرامية إلى تطوير أعمال البلديات بما يتوافق مع توجهات تنفيذ الحكومة الإلكترونية.
و نوّه المصري إلى أن الاتفاقية تشمل تدريب أعضاء ورؤساء المجالس المحلية والبلدية عقب إجراء الانتخابات، وأن الوزارة بصدد توقيع اتفاقيات مع كافة الجامعات الحكومية من مختلف المناطق لتكون عنواناً بارزاً للمرحلة التطويرية المقبلة، وتمكينها من القيام بدور تنموي عبر استثمار الكفاءات المتوافرة فيها.
وقال رئيس الجامعة الدكتور عمر الجراح، أن الاتفاقية تأتي ضمن المسؤولية المجتمعية للجامعة ورغبتها في تفعيل الشراكة المجتمعية وتسهيل نقل المعرفة والتكنولوجيا إلى الوزارة، عبر تأهيل وتدريب كوادرها وهيئاتها المنتخبة، وستوفر الجامعة كافة الكوادر المؤهلة للقيام بالدور التأهيلي وفق احتياجات كوادر البلديات وتخصصاتهم في مختلف المجالات، إلى جانب منحها شهادات مصدَّقة صادرة عن الجامعة.
حضر توقيع الاتفاقية نائب رئيس الجامعة الدكتور أسامة نصير، وأمين عام وزارة الشؤون البلدية المهندس وليد العتوم .

 

 
وعد حجات

المزيد من أخبار الجامعة