حُنّ عَليكْ

حُنّ عَليكْ

 

" أتعلمين يا رفيقة؟ بإمكاني تمييزُ كَلِم القلبِ عن لَغوِ الزّيف الدّبق، بغض النظر عن كوني سمعتُه برؤيةٍ أو بدونها أو حتى قَرَأته عيناي في رِسالةٍ ما.
تباً وسُحقاً لهذا الشُّعور!
من قال أنّي أُريد أن أعرف خبايا الكلمات وأوتاد الحُروف؟!
لِمَ لا أكترث بها وأكتفي بتفهّم القول بسطحية أيّما كان؟ لا أُميّز فيه الصدق عن دونه!
لِمَ أشعر بمعنى القول، يقيناً؟!
انطفئت!
لِمَ لا يعون أننا نفقِد شُعلة من وهجِ أرواحنا مع كل خِذلان إلى أن ننطفئ ؟ "
رَفَعتُ يَدي نحوها علّي أُنقذ ملامحها الرّقيقة من غريقٍ محتوم بماء عينيها، حاولت، ولكن عبثاً أفعل. جُل ما فعلت هو أنّني احتضنتها. كانت بارِدة ومَلساء، لكنني احتويتُها فاستدفئتُ بها. أعلمُ أنّي لن أخذلها أبداً..
 
رولا عبدالله

المزيد من مشاركات الطلبة

22 Oct

القابض...

لرؤية الخبر كاملاً انقر على الصورة

في كل ريعٍ كان يسلكهُ.. كان بكفه الجمرة تلك.. كانت من بين أصابعهِ... اقرأ المزيد

22 Oct

يا بلقيس

لرؤية الخبر كاملاً انقر على الصورة

لخمس أيام بنفس الآية تطرقي على سمعي "إنه من سليمان وإنه بسم ا... اقرأ المزيد

20 Oct

ما فائدة الضحك ؟

لرؤية الخبر كاملاً انقر على الصورة

الضحك هو صورة من صور التعبير عن السعادة والفرح، وهو رد فعل فسي... اقرأ المزيد