حب وحرب

حب وحرب

لا أحملُ العُقَد القديمةَ فالسّلامُ على ضياعكِ من دمي سكتَ الكلامْ فلتأذني لي مرّةً أخرى لأعُلنَ سرَّ غربتنا وسرَّ حكايةٍ عبرتْ موشحةً بأغطيةِ الظّلامْ قالواحرام فقلت إنْ نبقى حرامْ حزنٌ يجرُ الحزنَ يأسٌ دائمٌ خوفٌ عذابٌ مُنتقى، زيفٌ وألوانُ الكآبةِ بانسجامْ لا تنتهي قصصُ الهوى دوماً بوردٍ أحمرٍ أو أبيضٍ أو غصنِ زيتونٍ وأسرابِ الحمامْ نحن ارتضينا قصةً أُخرى فراقٌ رائعٌ لا ينحني للشّوقِ والذّكرى، ويقبلُ بالملامْ نحن ابتدعنا غربةً كُبرى وصلّينا صلاةَ الهجرِ كانتْ حفلةً كُبرى وكنتُ بها الإمامْ
حسن الهبيل (25عامًا) من مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، أعلن في تدوينة له على حسابه بموقع "فيسبوك" انفصاله عن خطيبته ابتهال جمال من مدينة نابلس شمال الضفة بعد سنوات من خطبتها.
بعد أن حلال منع الاحتلال والمصريين بينهما
 
وعلى مدار 3 سنوات سعى الهبيل إلى استقدام خطيبته إلى القطاع، عبر معابر الاحتلال الواصلة مع غزة (إيرز/بيت حانون)، والمعبر الواصل بين مصر والقطاع (معبر رفح)؛ إلا أن تلك المحاولات باءت بالفشل.
 
وأضاف بـ "رثاء لهذا الحب" اللهم إنّك تعلم أنها أحبّ أهل الأرض إليّ وما رأيت منها إلا طِيباً وكمالاً في الأخلاق وجمال قلبٍ لم يُخلق لغيرها ورجاحة عقلٍ وحكمة من الله، وتعلم أن افتراقنا كما افتراق الروح من الجسد تطير معها تحفّها".
 
وتابع: "هي أقدار نسعى إليها وتسعى إلينا، نسارع الخطوات للقيا ونسعى اليها بكل ما أوتينا من قوة ولكن يحول بيننا القدر، وعزاؤنا أننا اخترنا الحب واجتمعنا على كتاب الله واتخذنا من اليقين بالله وعلى الله زاداً في طريقنا".
 
وقال في الختام "أملنا وإن لم تجتمع الأجساد في الأرض أن القلوب لم تفترق وأن الأرواح تلاقت في عالم الغيب؛ وكما اجتمعنا بالمعروف، نفترق بمعروف وإحسانٍ وحُبٍ لا يُنسى أبد الدهر".
فرح جراح

المزيد من مشاركات الطلبة

10 Dec

عربيةٌ حرة

لرؤية الخبر كاملاً انقر على الصورة

  سلاماً يا عم، سلامًا على هذه الروح الطيبة فيك، التي تطيّب... اقرأ المزيد

9 Dec

القدسُ لله

لرؤية الخبر كاملاً انقر على الصورة

"سيكون من الحماقة أن نفترض أن تكرار نفس الخطوات سيقود إلى نت... اقرأ المزيد

9 Dec

ثمّ تغيبّ أنت

لرؤية الخبر كاملاً انقر على الصورة

  تسحبُ العالمَ مِن تحتي، تهوي بمزاجي إلى الدّرك الأسفلِ من... اقرأ المزيد